رآقـت لـيـﮯ

جِدونِي!


إذا لم تجدْ نفسكْ فلن يجدك أحد!

هذه بإختصار حقيقة تختبئ خلف كواليس النجاح والناجحين , خلف الأصوات التي غضبت
والأصوات التي ثارت حتّى أخذ بثأرها ونآلت حقّها وإن لم يكُن كامِلاً
صوت خامِل بداخلنا ونحنُ من يهدده كبر كان خامد نخشى ثورته
شخصياً كُنت أخشى طموحِي الذي لآسقف له

أدثّرة بالظروف وأعض إبهامِي كُلمّا أوشك على الإنفجار , أرسُم خطواتِي نحو المستحيلْ

وأعدني بالغد الذي ماتت جدّتي ولم يحنْ بعد

أعتذر عن تلك القاسية التي بدأت تتجلى لكم وتؤلمكم
أنَا بحاجة لأنّ أُحبها أكثر ولمن يقبلُها كما تبدو في المرءآة !

أضف تعليقك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s