أعدكم لن تنسكب على أوراقي القهوة


سأثير جدلاً في عقلك ومخيلتك ، ستتعلم ، ستستفيد ، ستكون شاهداً على حياة فتاة  بتناقضاتها .. سلبياتها وإيجابياتها ..

وأعدكم لن تنسكب على أوراقي القهوة ..

ببساطة  .. لستُ من مدمني القهوة ، لكنني أُدمن وجودها ، لدي من الأكواب مايزيد عن العشرة ، العجيب أنني أشاركها إخوتي رغم أنني من المتحفظين على أشيائهم كثيراً ، أو ربما الملتزمين بالوفاء لبقاء أشيائهم كما هيَ في أحسنِ حال ، لكن أكوابي هيَ أكوابهم ، أحببتُ جلوسنا معاً تحت مايسمى بوقتِ القهوة ، لسبٍب ما هذا هو الوقت المناسب للعصف بالذكريات ومناقشةِ الأحداث ، ربما تلتقطون صورة لي وأنا أمسكُ بكوبَ قهوتي لما يفوق ال ٤ ساعات ، نعم ، نعم >> غالباً ماتبرد قهوتي ، وغالباً ماأشبعُ حبي لها من الرشفةِ الأولى ( لذلك يناسبني إختراع قطعة الحديد المتصلة بالكهرباء التي تضعها في القهوة لتبقيها ساخنة ..

القهوة تفرغ مافي رأسك من حديث ، إن لم ترافقك في أحد الأيام مع صديقٍ اسمه الكتاب ، فلقد ظلمتها ،

إصطحبها يوماً معك ، عرّفها على صديقك (الكتاب) أياً كان اسمه ، ستلتمس فارقاً في شغفِ القراءة ..

ستُعَلّق في مكانٍ ما ، ربما مكان لاترغب بالوجود فيه ، وربما مكان تحبه مع من تحب ، القهوة ستعلقك دوماً ، وستضع ملصقاً فاخر على ذكرياتك ، لن تجرؤ على نزعه ، وإن كرهت ذكرى ذلك اليوم ، مع ذلك الفنجان العتيق ، أو الكوب الأنيق … صدقني ستحب كونك معلّقاً في اللامكان واللازمان حتى تنتهي رشفاتُكَ  لها .. القهوة بصراحة لايهمني كونها مضرةٌ أم مفيدة

رسالتي هنا ، لن يكون لها طابع غير العفوية ، أن تحب كل شيء ، تجربَ كلّ شيء ، تعش حياتك كما ينبغي لها أن تكون ،

لن تعِشها يوماً ما بهذا الشقاء وهذا العناء المطلوب حتى تكونَ مرفوعاً في الذِكرِ هنا والدرجاتِ هناك .

لاتعش بعشوائية ، ولاتلزم نفسك بالروتين الممل الذي سيخرجك يوماً عن كونكَ أنت أنت ، كن مؤمن أنك إنسانٌ مثالي ، وأنك قدوة ببساطة لأنك مسلم ، وبتعقيد لأنك أنت .

إن تواضعت للناس لاتعتقد بأنهم سيحتقروك ويجعلون منك هدفاً لمصالحهم ، إنك وإن كنت جاداً في حياتك ، لابد لك من الرقي ، أن تسلكَ أخلاقياتكَ  كمسلم ، أن تتوج تعاملك بسمةِ التواضع ، أعتقد أن كل مخلوق على وجه الأرض تعَرف بشخص متكبر ، صدقني إنه مرّ مرور الكِرام ، لن يترك أثراً ، وليس عليه أن يترك لك أثراً أيضاً ، لاتكن مثله أبداً ، أترك له رسالة في ذهنك .. من تواضع لله رفعه ..  صدقني لن تعرف معنى رِفعة الله لك مالم تمارس التواضع مع البشر .

إن كنتَ ممتن لشخصٍ  ما ، لاتتركه في خارطة عقلك مجهول الهوية والوجود ، دائماً بادر بذكر من لهم الفضل عليك بعد الله ،

كن واقعي لن تصفق أبداً بيدٍ واحدة ، لكل يد وقفت معك لاتنسى أن تصفق بأيديهم عندما يفرحون ، أن تربتَ على أكتافهم عندما يحزنون ،  لا تؤمن بأنك كوّنتَ نفسك بنفسك ، ببساطة هذا مستحيل . لاتنسى أبداً أبداً أن تكتب أسمائهم في مكانٍ ما ، في أوراقك المبعثرة فوق مكتبك ، في كلامكَ  مع أصدقائكَ  وأهلك  ..

عائلتك ، فرداً فرداً .. إن كانوا حولك وبصحة وعافية .. فلماذا الجفاء وتبلدُ الأحاسيس ، أعلم أنه مع ثورة الإنترنت أصبح الجميع شبه ساكن في أروقته ،

لكن ماذا عن الواقع من هم حولك ، من يعرفونك قلباً وقالباً حتى وإن كنت تعتقد بأنهم لايعلمون من أنت ، لاتعتقد أن وجودك في عالم الإنترنت هو حقيقتُكَ

2 thoughts on “أعدكم لن تنسكب على أوراقي القهوة

أضف تعليقك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s